NOTE! This site uses cookies and similar technologies.

If you not change browser settings, you agree to it.

I understand

SDGs for All

SDGs for All is a joint media project of the global news organization International Press Syndicate (INPS) and the lay Buddhist network Soka Gakkai International (SGI). It aims to promote the Sustainable Development Goals (SDGs), which are at the heart of the 2030 Agenda for Sustainable Development, a comprehensive, far-reaching and people-centred set of universal and transformative goals and targets. It offers in-depth news and analyses of local, national, regional and global action for people, planet and prosperity. This project website is also a reference point for discussions, decisions and substantive actions related to 17 goals and 169 targets to move the world onto a sustainable and resilient path.

Photo: The Kalyan minaret is one of the most prominent landmarks in the city of Buhara. The minaret was built by the Qarakhanid ruler Mohammad Arslan Khan in 1127 to summon Muslims to prayer five times a day. Credit: Kalinga Seneviratne | IDN-INPS

بقلم كالينجا سينيفيراتني

بُخارى، أوزبكستان (IDN) – لقد كانت مدينة بُخارى مركزًا تجاريًّا رئيسيًّا لطرق الحرير القديمة التي كانت تربط آسيا بالعالم العربي وأوروبا، وبعد أن رفعت حكومة أوزبكستان القيود المفروضة على السياح الأجانب في عام 2016 باتت المصالح العالمية في طرق الحرير القديمة تكتسب زخمًا كبيرًا، حيث تستعد هذه المدينة التي يعود تاريخها إلى 2000 عام لتكون وجهة السياح الرئيسية في آسيا الوسطى.

Photo: Working from dusk until dawn, fishermen from around the town of Aral in Kazakhstan haul in a catch from the North Aral Sea, where the water level has risen and salinity has decreased – in stark contrast to the larger South Aral Sea, which has gone nearly dry. Credit: Aramco World

كتَبَهُ رضوان جكيم

نيويورك (IDN) – نشأت منطقة الدمار نتيجة لما تم تسميته "إحدى أسوأ الكوارث البيئية على كوكب الأرض" عبرت حدود آسيا الوسطى، مطالبةُ بإجراءاتٍ عاجلةٍ من المجتمع الدولي.

تحمل الرياح لمسافات طويلة أكثر من 150 مليون طن من الغبار السام كل عام من قاع بحر آرال الجاف إلى سكان آسيا وأوروبا وحتى في المنطقة القطبية الشمالية المأهولة بالسكان.

وقبل أن يتقلص، كان بحر آرال رابع أكبر بحيرة في العالم - بعد بحر قزوين والبحيرات العظمى في أمريكا الشمالية وبحيرة تشاد - وهي واحةٌ في صحراء آسيا الوسطى تغذي جميع المدن المجاورة. يتميز البحر بتوفير منطقة مزدهرة لصيد الأسماك ومنتجع.

World Religious Leaders' Astana Congress Pledges 'Unity in Diversity'

كُتبه رامِش جاورا

أستانا (InDepthNews [IDN]) - في مرحلة حاسمة من الزمن عند نسيان التسامح الديني، ناشد المؤتمر الدولي "جميع أهل الإيمان وذوي النية الحسنة" أن يتحدوا، والدعوة إلى "ضمان السلام والوئام على كوكبنا."

وبرز هذا النداء من المؤتمر الذي عقد على مدار يومين لقادة العالم والأديان التقليدية في أستانا، المدينة الكازاخية التي تأسست على مبدأ "الوحدة في التنوع". واختُتم المؤتمر بحفل "السلام" الذي شارك فيه 500 (جوقة) مُنشد ديني من قارات العالم الخمس.

Photo: Kalpana Saroj. Crdit: kamanitubes.com

بقلم/ سودها راماشاندران

بنغالور (الهند) - في عام 2013، حصلت كالبانا ساروج التي تعمل رئيسة لشركة كاماني توبز المحدودة التي يقع مقرها في الهند، على جائزة بادما شري، التي تحتل المرتبة الرابعة لأعلى تقدير رفيع المستوى يمُنح للمدنيين في الهند، وذلك نظير إنجازاتها في مجالات التجارة والصناعة.

لقد نجحت ساروج في تحويل مصير شركة كاماني توبز المحدودة وهي شركة تصنيع تعمل في مجال إنتاج أنابيب ومواسير سبائك النحاس العالية الجودة، حيث حققت نجاحًا فشل في تحقيقه آخرون، من الرجال من مديري الشركات بما في ذلك أصحاب العلاقات القوية.

Photo: Cox’s Bazar deputy commissioner Md Kamal Hossain visiting Rohingya camp Kutupalong. Credit: Md Mojibur Rahman Rana.

بقلم ناميول حق

داكا، بنغلاديش (IDN)، رغم تواصل الجهود للتعامل مع أزمة اللاجئين الروهينجا في مدينة كوكس بازار -المدينة الساحلية المتاخمة لحدود دولة ميانمار- إلا أن ثمة تحديات كبيرة لا تزال عالقة وتحتاج إلى التعامل معها.

وقد اعترفت السلطات المحلية بأنه مع وصول ما يزيد على مليون مواطن من مواطني ميانمار ممن اُضطروا إلى النزوح قسرًا في غضون الأيام القليلة المقبلة، فسيكون من الصعب حقًا التعامل مع الأضرار البيئية الناتجة عن كل هذه الأعداد فضلًا عن معدلات الجريمة المرتفعة التي يواجهها السكان المحليون.

Photo credit: Rafael Murillo, Courtesy Congress SEE

كتبته فابيولا أورتيز

سان خوسيه، كوستاريكا (IDN) - مضى اثنان وعشرون عاماً منذ بدء كوستاريكا لبرنامجها الوطني للدفع للخدمات البيئية (PES)، وهو الأول في العالم الذي يقوم بخطة على النطاق الوطني لتعويض أصحاب الأراضي للحفاظ على الغابات من أجل البشر والكوكب.

والآن، ومع الصعوبة التي يواجهها العالم لتقليل الانبعاثات الغازية للاحتباس الحراري، والحد من ارتفاع درجات الحرارة عالمياً بحلول نهاية القرن، أعطت هذه الدولة بأمريكا الوسطى التي يبلغ عدد سكانها خمسة مليون نسمة مثالاً عن السياسات العامة التي تخاطب وضع ضرائب على الوقود العضوي لحماية الطبيعة. تتعهد الدولة بأن تصل إلى الحياد الكربوني بحلول 2021.

Photo: Seventeen-year-old Mathias Bragi Ölvisson lives in the agricultural village of Fludir, South Iceland, where his family have a large farm. He has known about the SDGs since these were agreed in 2015. Credit: Elin Hannibalsdottir.

إعداد لوانا فييل

ريكيافيك (IDN) - قررت آيسلندا إطلاق حملة الدعوة إلى أهداف التنمية المستدامة (SDGs) من خلال إنشاء مجلس يضم 12 شاباً تتراوح أعمارهم بين 13 عاماً و18 عاماً، تحت رعاية مكتب رئيس الوزراء (PMO).

تقدم أكثر من 140 شاباً لشغل 12 موقعاً، ووفقاً لنيلسينا لارسن إينارسدوتير، منسق المشروع، فإن "جميعهم كان لديهم العديد من الأفكار الرائعة، لذلك كان الاختيار صعباً للغاية".

وقد تعاونت إينارسدوتير، التي تعمل مع منظمة اليونيسف في آيسلندا كمتخصصة في مشاركة الأطفال والشباب، مع مكتب رئيس الوزراء من أجل المشروع.

وسيتم تعيين مجموعة أخرى من الشباب في العام المقبل لنفس الغرض.

من طرف كريستا برايس

فيينا (IDN) - رفاهة غالباً ما يتم التغاضي عنها، الماء الذي يتم تقديمه في مقر الأمم المتحدة بفيينا يأتي من مصدر محلي من الجبال الموجودة خارج المدينة. يعتبر الماء، في النمسا، مفخرة لها. بغض النظر عن التزام قطاع المياه في هذه الدولة المتقدمة بنظم المياه الجيدة، فهو يلتزم كذلك بالممارسات المستدامة الخاصة بصناعة المياه والنفايات. بالنسبة للنمساويين، والأشخاص الذين يزورون قاعات المؤتمرات التابعة للأمم المتحدة في فيينا، فإن مياه الشرب هي نعمةٌ استثنائية.

 بواسطة كيزيتو ماكوي

دار السلام (IDN) على الرغم من الجهود المبذولة لتعزيز المساواة بين الجنسين، لا تزال النساء والفتيات في تنزانيا مهمشات ومواطنات ناقصات الاستخدام إلى حد كبير - وغالبا ما يعانين من التمييز والعنف من نظرائهن من الرجال بسبب نظام متحيز يهيمن عليه الرجال والذي غالبا ما يدفع النساء إلى حافة البقاء.

وعلى الرغم من ذلك، وتماشيا مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة (SDGs) ، يجري تنفيذ مبادرات مختلفة لتمكين المرأة، على الرغم من أنها لا تزال تواجه عقبات عديدة تمنعها من تحقيق كامل إمكاناتها.

Photo: A worker sorts a green leaf tea before it reaches the main processing floor at the Kitabi Tea Processing Facility in Rwanda. Credit: A’Melody Lee / World Bank

الانتعاش العالمي يوفر إمكانات للنمو المستدام

بواسطة ج. ناسترانيس

الأمم المتحدة (IDN) - بالرغم من الطفرة في نمو الاقتصاد العالمي، والذي وصل إلى 3 بالمئة - الأعلى منذ عام 2011 - إلا أن القليل جداً من الدول الأقل تطوراً (LDC) متوقع وصولهم إلى هدف التطوير المستدام لنمو GDP المحدد عند "7 بالمئة على الأقل" في المستقبل القريب (SDG 8.1)، وذلك حسب تقرير جديد للأمم المتحدة.

Page 1 of 2

Newsletter

Striving

Striving for People Planet and Peace 2019

Mapting

MAPTING

Fostering Global Citizenship

Partners

SDG Media Compact


Please publish modules in offcanvas position.